• ×
قلم

ابن مساعد يتألم أكثر من الجميع

قلم

 0  0  3122
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
رغم تحقيق الهلال لست بطولات تحت إدارة الامير عبدالرحمن بن مساعد الا ان هذه الاداره لم يحالفها الحظ آسيوياً في جميع النسخ الآسيويه.لكن النسختين الاخيرتين كان خروج الهلال بسبب عمل تلك الاداره سواءً في استقطاب المدربين او حتى في انتداب اللاعبين. ومنذ بداية الموسم الرياضي الحالي والفريق الهلالي يسير اعرجاً بعدما جددت الاداره الثقه بالمدرب كومباريه الذي كان احد أسباب خسارة الفريق امام أولسان الكوري في النسخه الماضيه من دوري ابطال آسيا واستمرت اخطاءها بالتعاقد مع محترفين ليسوا بطموح الفريق الهلالي.وتكررت اخطاءها بعدم اقالة كومباريه مبكراً ومنذ مستهل الدوري ظهر امام الجميع ضعف الأداء الفني للفريق حيث كان كوامباريه يعبث بالفريق الى ان فرط الفريق في الدوري بسبب منهجيته وفقدان الفريق معه لهويته المعروفه ومن ثم تفطنت الاداره واقالته ولكن لم يسع الوقت السيد زلاتكو ليغير نتاج عمل الاداره طوال الموسم الماضي لتأتي النهايه مدويه بخروج الفريق من كأس الملك ومن دوري ابطال آسيا.وبعيداً عن رحيل الاداره او بقائها أكثر الجماهير الزرقاء تضع أيديها على قلوبها بحكم ان بقاء الاداره يعني استمرار للأخطاء. بينما يرى الجانب الآخر وارى انا ايضاً من وجهة نظري ان الاداره حالها كحال اي أداره أخرى ربما تصيب او تخطئ وان ادارة بن مساعد حققت منجزات للفريق لايمكن تجاهلها ولايمكن الحكم عليها بالفشل لأنها لم توفق في عملها هذا الموسم بينما هناك إدارات عانت طوال المواسم الفارطه من شح في البطولات ولم تحقق على الصعيد المحلي اكثر مما حققت ادارة بن مساعد وفشلت ايضاً على الصعيد الاسيوي بل مرت بعض الانديه بإنتكسات اداريه وعدم استقرار.كما انه لايمكن ربط عمل الاداره الهلاليه فقط بالبطوله الآسيويه والتي تشكل هي الاخرى ضغط كبير على اللاعبين قبل الاداره. ومن غير المنصف اختزال عمل الاداره الجيد في مواسم مضت في بطوله آسيويه ارهقت الجماهير واللاعبين نفسياً بسبب الإعلام تاره وبسبب الحظ تاره كما حدث امام ذوب آهن الايراني والوحده الاماراتي وأم صلال فالحظ وحده وعدم التوفيق وهذا العامل من اهم عوامل كرة القدم من كان عثره في وجه الفريق وليس الاداره فقط رغم ان مستوى الفريق الفني في تلك الفتره اكثر من ممتاز لذلك من الظلم نسف تلك المنجزات.وانا هنا ليس للدفاع او التطبيل للإداره الزرقاء بل للفصل بين مواسم تذوقت معها جماهير الهلال طعم البطولات وبين موسم لم توفق الاداره في عملها ولتتضح ايضاً الصوره الكامله من غير تأليب او اضافه ومن باب احقاق الحق لا أكثر.فعلاً ابن مساعد بشر يخطئ ويصيب كغيره وهو أكثر من يتألم الآن بسبب تلك الانكسارات التي حدثت للفريق ومن يقلل في عمله ومكتسباته مع الفريق فهذا جحود بلا شك استغله البعض في سل قلمه لتصفية حساباته مع الهلال نفسه والتشفي منه بالعزف على لحن الخروج الآسيوي في السنوات الماضيه وربطه بالإداره فقط لذلك بإمكاننا تقسيم تلك الانتقادات الى فئتين فئه كان هدفها مصلحة الفريق بالدرجه الاولى وتعتبر فئه صحيه اما الفئه الأخرى هدفها ليس النقد بل التشفي من حال الهلال والتجريح في شخص الاداره وتطرقت لأمور لايمكن التسليم بها إطلاقاً حيث شككت في تعامل الاداره مع اللاعبين والجمهور على حداً سواء وانها سبب لرحيل بعض النجوم. وورغم تلك التداعيات الا ان رجالات الهلال كما عودونا سيجدون حتماً منفذاً لتصحيح وضع الفريق وان كان بقاء الاداره الحاليه اقرب مع منحها الثقه مجدداً وتغيير بعض الأسماء الاداريه ووضع خارطه جديده لعمل الاداره مع الدعم المادي والاصطفاف الشرفي لعودة روح الفريق

بواسطة : قلم
 0  0  3122
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

بواسطة : نجد

استحوذت الأزمة التي تسببت فيها الشقيقة قطر...


بواسطة : نجد

انتهت قمم الرياض بعد أن أبهرت العالم أجمع...


بواسطة : نجد

غالباً ماتدفعنا مشاعرنا لعمل أي شئ. وهي...


بواسطة : صحيـفة نـجد

الإصلاح سلوك حضاري سامي رغَبت فيه الشريعة...


بواسطة : صحيـفة نـجد

شاهدنا وقراءنا التنظير والتحليل لشخصية رئيس...


بواسطة : نجد

بقلم :فهد بن محمد القرني كل عام ونحن نعيش في...


تغريدات صحيفة نجد بتويتر