• ×
صحيفة نجد

الرجال الخطأ في الزمن الصح أو العكس !!!.

صحيفة نجد

 2  0  3170
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

الرجال الخطأ في الزمن الصح أو العكس !!!.

إني رأيت أنه لايكتب أحد كتاباً في يومه إلا قال في غده : لو غير هذا لكان أحسن ولو زيد هذا لكان يستحسن ولو قدم هذا لكان أفضل ولو ترك هذا لكان أجمل وهذا من أعظم العبر وهو دليل على إستيلاء النقص على جملة البشر .
العماد الأصفهاني
...
البعض يقرأ بعينه ويفهم بعقله والبعض يقرأ بخياله ويفسر على هواه والبعض يقرأ الكلام مقلوباً ومن الطبيعي أن يفهمه معكوساً والبعض يقرأ وفقاً لأحكام مقررة سلفاً وبالتالي طبيعي أن يرفض فهم غير ماهو راسخ في ذهنه مهما يكن بعيداً عن الصواب !!!.

والحقيقة التي دافعت عنها وأدافع عنها بيقين هي قناعاتي وأفكاري المنسجمة مع كافة مواقفي المعلنة وماهو في قرارة نفسي غير آبه لكسب الود على حساب مبادئي وقيمي التي تربيت عليها ودفعت لقاء ذلك ثمن باهض في مسيرة حياتي التي كان ألمها أكثر من أملها لاسيما أمام البعض من البراغماتيين النرجسيين أصحاب المواقف المتحركة وأصحاب الكليشيهات المتكررة
ببغاوياً !!!.

إن العمل السياسي هو فن الممكن ومن حق السياسي إعادة النظر بمواقفه وفقاً لقدرته على تقدير المواقف شريطة أن يكون الموقف الجديد ينسجم مع القيم والمبادئ وبالتالي تعظيم الصالح العام على الخاص بمعنى أن يكون الموقف المتطور يلبي مقتضيات العمل الوطني دون أن يكون في الحساب مصالح فئوية.

يتطلب العمل السياسي والديموقراطي فكر ورؤية ثاقبة وإحترام كافة الآراء وعدم الإستئثار بالرأي ومن حق المرء الدفاع عن رأيه إن كان هو صاحب الفكر حيث تكمن المأساة إذا كنت تحاور شخص ناقل للأفكار لأنه غير قادر عن تجاوز الدور المرسوم له ويبقى الحوار بيزنطي بإمتياز !!! .

أجدادنا لم يدخلوا المدارس والجامعات ولكن مجالسهم كانت مدارسهم وكانوا من أصحاب الرأي السديد وقول الحق ويملكون الذكاء والفطنة والحكمة والحنكة ولديهم قدرة عجيبة مذهلة في إختيار قادتهم وكيفية التعامل مع الأخطار المحدقة بهم ولهم فلسفتهم الخاصة بإدارة شؤون حياتهم .

وقبل ذلك في العصر الجاهلي قبل فجر الإسلام كان العرب يحافظون على العهد والوعد والقيم والمبادئ والعادات والتقاليد وترفعوا عن الصغائر ولم يطعنوا ظهور بعضهم البعض ولم يتحاربوا في دجى الليل حتى خصومتهم ندية وشرفية .

ونحن نعيش أجواء الديموقراطية ونتفس هوائها بعد أن أرسى دعائمها الراحل العظيم الحسين بن طلال طيب الله ثراه ويرعاها ويصونها جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم أطال الله في عمره وأعز ملكه وأدام عرشه لابد من الإصلاح السياسي الهادف البناء من خلال إرادة سياسية حقيقية تلبي المصالح الوطنية العليا وكذلك لابد من وقف هدر المال العام والإطاحة بمنظومة الفساد التي تغللت وأصبح لها أذرع في الدولة الأردنية ولابد من أن يطالهم سيف العدالة وتخصيص لوحة سوداء تتتضمن أسمائهم ليكنوا عبرة للقاصي والداني .

وفي الديموقراطية لابد من الحوار للوصول لقواسم مشتركة ولايجوز لنا أن نجعل من أنفسنا أوصياء على عباد الله تحت مسميات شتى لتحقيق أهداف غير معلنة بعكس ما هو معلن وهنا أخصص ولا أعمم حيث الكثير من الوطنيين الأحرار نثق فيهم وسجلات الوطنية تشهد بنزاهتهم .

ونحن نتابع مايجري في المحيط العربي والإقليمي كذلك وبالتالي المحلي لابد لنا أن نعيد للذاكرة وعد بلفور وإتفاقية سايكس وبيكو وسقوط بغداد عاصمة الرشيد وعدم إغفال مطامع الإستعمار وعدم وجود توازن القوى وتفرد الولايات المتحدة الأمريكية بالقرار العالمي وتعثر مشروع السلام ونكوص مشروع الأمن القومي العربي وتقسيم السودان ومن ثم اليمن والدعم الإسرائيلي العسكري لإيران أثناء الحرب العراقية الإيرانية وبروز الدور التركي وغياب كامل للعرب والمشاهد التي رأيناها في ميدان التحرير في قلب القاهرة وفي شوارع تونس وأماكن أخرى كثيرة حيث غاب عنها الشعارات القومية وطغت القطرية بشكل غير مسبوق !!!. علينا أن نعيد كافة حساباتنا وأخذ الأمور على محمل الجد لعلى وعسى أن ننجو من هذا الزلزال السياسي لأن العكس سيكون حمام من الدماء لاقدر الله ومايجري حولنا أكبر دليل على ذلك آخذين بعين الإعتبار أن القرار أسير في دول العالم الثالث !!!.

وختاماً أجد نفسي منسجماً تماماً مع ما كتبه الكاتب المعاصر والباحث والمؤرخ الأستاذ فلاح أديهم المسلم ( ماذا سيكتب عنا التاريخ الحلقة الأولى والثانية ورسالة إلى أهل الحل والعقد وياباشوات المعارضة بالصيف ضيعتم اللبن ) وكذلك البيان الصادر عن عشائر الجبور والبيان الصادر عن إدارة منتدى البواسل الثقافي وكافة مواقفي وتعليقاتي السابقة .

ومهما كان حجم الضغوطات ومها طال الوقت ستنهض الأمة من كبوتها ولا أدري إن كنا الرجال الخطأ في الزمن الصح أو العكس !!!!!





لــ / صحيفة نجـــد الاخبارية

الكاتب / عبدالله جروح الجبور



بواسطة : صحيفة نجد
 2  0  3170
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    27-11-2011 11:56 صباحًا عطالله الجهني :
    مشكور اخي الفاضل عبدالله ابو مالك كتبت وابدعت الله يحمي الاردن ملكاً وشعباً والامه العربيه من شر المتامرين الفاسدين مع وافر احترامي وتقديري لشخصكم الكريم.
  • #2
    27-11-2011 02:36 صباحًا atallh65@yahoo.com :
    جزاك الله كل خير على ما كتبت وابدعت الله يحمي ا لاردن ملكاً وشعبن والامه العربيه من شرور المتامرين الطامعين والفاسدين بثروات الشعوب

جديد المقالات

بواسطة : نجد

استحوذت الأزمة التي تسببت فيها الشقيقة قطر...


بواسطة : نجد

انتهت قمم الرياض بعد أن أبهرت العالم أجمع...


بواسطة : نجد

غالباً ماتدفعنا مشاعرنا لعمل أي شئ. وهي...


بواسطة : صحيـفة نـجد

الإصلاح سلوك حضاري سامي رغَبت فيه الشريعة...


بواسطة : صحيـفة نـجد

شاهدنا وقراءنا التنظير والتحليل لشخصية رئيس...


بواسطة : نجد

بقلم :فهد بن محمد القرني كل عام ونحن نعيش في...


تغريدات صحيفة نجد بتويتر