• ×
الخميس 12 ربيع الأول 1442 | 05-03-1442

المجلس السعودي الفني يعلن عن إطلاق النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة تحت عنوان "أيتها الأرض" خلال يناير 2020

المجلس السعودي الفني يعلن عن إطلاق النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة تحت عنوان "أيتها الأرض" خلال يناير 2020
جدة : 

تحت عنوان "أيتها الأرض"، تطلق النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة، دعوة للعمل على إيجاد حلول سريعة للظرف البيئي الطارئ الذي يمر به كوكبنا، خاصة من منضور محلي، في وفت تمر فيه المملكة العربية السعودية بتحولات تاريخية متسارعة وتخطط لمستقبل واعد جديد. حيث يبحث الفنانون والمصممون والمفكرون عن حلول ملموسة من أجل التوصل لطرق بديلة ومتناغمة للحياة على كوكبنا. وتركز جهودهم على الجانب المحلي، فيما يستعرضون التحديات الناجمة عن تدمير البيئة الطبيعية خلال موجات من التمدد العمراني والظروف الشاقة للعمل التي صاحبت هذا النمو.

وقالت مي الخليل، المشرف العام على النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة: " تحمل النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة، رسالة غير متوقعة. فهو يؤكد على الديناميات الشخصية للغاية التي نعيشها اليوم في هذا العصر، انطلاقا من اللغة العلمية العامة ويطرح أسئلة الاستدامة البيئية والثقافية للنقاش والحوار بين جميع الأطراف."

وأضافت أنه من خلال المعارض واللجان وسلسلة من الحوارات والمناقشات التي سيتم عقدها في صالات عرض المجلس الفني السعودي وفي المنطقة التاريخية في جدة، سيتم دعوة المشاركين لتناول ثلاثة محاور محددة للتعامل مع قضايا البيئة والاستدامة. وتشمل هذه المحاور افكار محاكات الطبيعة والنماذج والأنظمة وعناصر الطبيعة بغرض ايجاد حلول للمشاكل الإنسانية المعقدة، والقدرة على التكيف مع مراعات الخصوصيات المجتمعية، والتفكير في طرق تكافلية بديلة لنتعايش مع كوكبنا.

واكدت الخليل على ان النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة تهدف إلى إشراك الجمهور بشكل مباشر في الحورات البيئية وقضايا الاستدامة التي يجري حاليًا نقاشها على المستوى الدولي، مع تشجيع فهم هذه المناقشات ضمن سياق محلي والتشجيع على استجابات جديدة فعالة. وأشارت الخليل إلى اهمية ان يكون الشباب في صميم هذا الطموح واشارة الى اهمية الدور الذي يقوم به المجلس الفني السعودي لسد فجوة الطلب في التعليم الفني في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية.

وقالت صاحبة السمو الملكي الاميرة جواهر بنت ماجد بن عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة المجلس الفني السعودي: "لطالما كانت مدينة جدة في طليعة المشهد الفني المعاصر في المملكة العربية السعودية، ونحن متحمسون لتقديم حلول إبداعية للاهتمامات البيئية المطروحة على طاولة النقاش من خلال النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة. جدة دائما ما كانت متجذرة في خصوصية موقعها. وتتعزز تلك الهوية بطبيعة المدينة بوصفها ميناء عبور، مفتوح للتبادل، منخرط في العولمة والتجارة، مرتكز إلى تاريخه الذاتي لكنه متشكّل بترابطه مع العالم بصفتها نقطة انصهار ثقافي غاية في الثراء، وتعد جدة مكانًا لتبادل الأفكار الجديدة. ونتطلع إلى تقديم برنامج فني متعدد الأوجه نأمل أن يكون نقطة انطلاق للحوار بين الفنانين والمهتمين المحليين والعالميين، واعطاء الشباب الفرصة لطرح افكارهم والتعبير عن آرائهم من خلال برنامج تعليمي فني واسعة النطاق."

وقال على جانودي، نائب رئيس مجلس إدارة UBS المملكة العربية السعودية: "تفخر UBS برعايتها معرض 21،39 فن جدة للسنة السادسة، ودعم تطوير المواهب الفنية المحلية والإقليمية من خلال شراكتنا المستمرة مع المجلس الفني السعودي. تركز النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة على قضايا قريبة من قلوينا ونوليها جل اهتمامانا وهي قضايا البيئة والاستدامة، باعتبارنا أحد البنوك الرائدة في الاستثمار المستدام. تمثل الاستدامة أولوية لعملائنا ولنا، وهو ما يظهر جليا في حملتنا العالمية TOGETHERBAND#، والتي تعمل على زيادة الوعي بأهداف التنمية المستدامة الـ 17 للأمم المتحدة."

وقال أليساندرو مافي، المدير التنفيذي لشركة فان كليف آند آربيلز في الشرق الأوسط والهند: "يسعدنا أن نشارك في هذا الحدث السنوي الهام. تعتبر شركة فان كليف آند آربيلز من المؤيدين المتحمسين للفنون وهذه هي السنة الخامسة لنا كشريك مع المجلس الفني السعودي. وتعتبر النسخة السابعة من 21،39 فن جدة منصة رائعة تتيح لنا الحرية للتعبير عن مجوهراتنا الرائعة ومشاركة قصتنا مع الجميع. إن مشاركتنا في النسخة السابعة من 21،39 فن جدة 2020 تسلط الضوء بشكل أكبر على التزامنا في دعم المشهد الفني في المملكة العربية السعودية."

وتأتي النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة بدعم ورعاية من مؤسسة المنصورية وبنك UBS وفان كلييف اند اربيلز

بواسطة :
 0  0  22878
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:13 مساءً الخميس 12 ربيع الأول 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها