في
الثلاثاء 22 يوليو 2014
. الصور كاركتير الاسكان «^» اليوم الوطني 1434 «^» اليوم الوطني 1434 «^» اليوم الوطني 1434 «^» اليوم الوطني 1434 «^» اليوم الوطني 1434 «^» صورة من الطبيعه «^» صورة من الطبيعه «^» صورة من الطبيعه «^» نجد «^»
. الكتاب والمقالات رمضان .. مدرسة عظيمة «^» الرجل المقنع ( الحقيقي ) ! «^» التكفير الناعم ! «^» البلطان .. أهلاوي يحب النصر «^» اليوم .. النصر يرفع رايات الفوز «^» عقد بِلا عقود «^» الحسابات الشخصية المنتحلة «^» الإبل وثقافة المغالاة «^» الملكي .. هلالي بحت .! «^» أنتِ لابـــــــن عمـــــــــــك..! «^»
. الأخبار حملة(#UberICECREAM) تستخدم عيداناً خشبيةبكمية تعادل ثلاثة أضعاف حجم جبل إيفرست «^» اختتام ناجح لمهرجان " رمضان ..تحلى جمعتنا " «^» عبدالعزيز تركي الفيصل ينطلق للمشاركة في سباق توتال 24 ساعة في بلجيكا «^» مايكروسوفت تعلن عن "آي تي ووركس التعليمية" كأفضل شريك لها في القطاع التعليم يالعام لسنة 2014خلالمؤتمر شركاءمايكروسوفت حول العالم «^» مجموعة روابي القابضة تواصلدورة جديدة من برنامج التدريب الوظيفي «^» كارلوس غصن يحدد جدول مواعيد إطلاق تقنيات الدفع الآلي «^» البوابة العربية للأخبار التقنية "الشريك الإخباري العربي" لأسبوع جيتكس للتقنية 2014 «^» امانة جدة توزع جوائز مسابقة ( فليتنافس المتنافسون) القرآنية «^» مبيعات مازيراتي في الشرق الأوسط وأفريقيا خلال النصف الأول من عام 2014 تتفوق على حجم مبيعاتها الكلي عام 2013 «^» «قياس»: المعلمون يمنحون الطلاب درجات لا يستحقونها «^»

الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمنطقة الرياض

الأخبار
الفنية والثقافية
نبذة عن رواية الجني "حوجن" السعودي‏ Widgets Magazine
نبذة عن رواية الجني "حوجن" السعودي‏
نبذة عن رواية الجني


11-11-2013 12:09 PM
جدة - حمود البقمي : حوجن رواية تجمع بين الفنتازيا والخيال العلمي والعاطفة فيما يلي موجزها:

بينما يتحمس الناس لأساطير الجن والعفاريت ويتناقلونها بينهم ويستمتعون بما فيها من رهبة ورعب (بعد تبهيرها بمبالغاتهم الخزعبلاتية)؛ يأتي حوجن.. الجني الشاب الذي لم يتجاوز التسعين عاماً ليعيد صياغة مفاهيمنا نحن البشر عن عالم الجن الذي يشبه عالمنا إلى حد كبير بالرغم من كونه يسبح في بعدٍ موازٍ لنا. فيحكي لنا تجربته لنعيشها ونتفاعل معها من منظور "إنساني" بغض النظر عن الفروقات بين عالمينا. فمع المد السكاني "البشري" وجد حوجننفسه محاطاً بالإنس الذين بنوا مجمعاً سكنياً في المنطقة المحيطة بقريتهم وانتهى الحال به وبوالدته وبجده بأن عاشوا في إحدى تلك الفلل التي أصبحت "مسكونة" بالإنس بعد فترة وجيزة. محاولات حوجن لتجنب الاحتكاك بالعائلة الإنسية باءت بالفشل، فوجد نفسه يهيم حباً بسوسن الإنسية، سوسن طالبة في كلية الطب.. رقيقة متفوقة.. لا يتجاوز عمرها ربع عمره.. لم يستطع حوجن التنفيس عن مشاعره إلا بعد أن استطاع التواصل مع سوسن بشكل مباشر عن طريق لعبة الويجا التي لعتبها سوسن مع صديقاتها.. اكتشف حوجن أن سر بكاء سوسن الدائم هو أنها مصابة بسرطان في الدماغ أخفته عن الجميع بما فيهم أهلها. مع معاناة سوسن وتدهور حالتها الصحية وقع والدها الدكتور عبد الرحيم ضحية لأحد المدلسين المشعوذين الذين أوهموه أن مرض سوسن إنما هو نتيجة لتسلط لشياطين التي تسكن بيتهم الجديد، وبدأت معركة دامية بين حوجن والمردة والسحرة الذين حاولوا ابتزاز والد سوسن ليخلصهم من شرورهم بمساعدة إياد، زميل سوسن الذي قبل أن يخوض المغامرة مع حوجن، ويسمح له بتلبس جسده ليخاطر الإثنان بحياتيهما من أجل إنقاذ حياة سوسن.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 5876|



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
7.00/10 (1 صوت)

. الكتاب والمقالات
بقلم : مجدي المقبل
بقلم : مجدي المقبل رمضان .. مدرسة عظيمة
بقلم : سامي أبودش
بقلم : سامي أبودش الرجل المقنع ( الحقيقي ) !
بقــلم : شــاكر الســليم
بقــلم : شــاكر الســليم التكفير الناعم !

محتويات مشابهة

تابعنا على الفيس بوك

تابعنا على تـويـتـر

(( عدد زوار الصحيفة ))